البدايات والفرص الجديدة

ديسمبر أخر أيام فى السنة أخر شهرأخر كل حاجة ،اخر احاسيس هنحسها ، اخر مرة نشوف ناس كنا بنحبهم ، خليط من المشاعر ، حنين لحاجات فاتت فى الماضى، وخوف من المستقبل، وشوق للسنة الجديدة يغلب علية خوف متدارى من ان السنين تفوت ونكبر .. مشاعر مختلطة .وحشونا الى مبقوش معانا، ووجعنا فراقهم واحنا من جوانا مقتنعين

سيملأ الله قلبك

سيملأ الله قلبكلاتتعب نفسك في التفكير بشريك مناسب ، بشريك يأخذ عنك كل غاشية تجلت فيك ..لاتبحث كثيرا ولا تلتفت هنا وهناك أبدا .ففي الوقت المناسب سيملأ الله قلبك حبا كبيرا و عاطفة فائضة تمنحك كل السعادة ،تزيل عنك كل النتوءات التي خلفها بعضهموتمحي عن روحك كل ندوب الحياةسيملؤك اهتماما وفرحاً ، لن يجعلك

يا الله .. انت تقول أنا أمين

قالوا عندي فراغ .. ف اكتر وقت كنت مليانة فيه ..قالوا كئيبة اوي! ف اكتر وقت كنت بس موجوعة و محتاجة حد يحتوي الوجع ده ..قالوا دي فاشلة .. ف اكتر اوقات انا كنت فيها بحاول اطلع و لو سلمة واحدة ..قالوا دبش و غبية .. ف اكتر وقت انا كنت تعبانة و للاسف تعبيري عن التعب كان غلط مش اكتر ..قالوا ضعيفة .. ف اكتر

الحلقة الاخيرة كل شيء سيحل

ما شاهدناه في المسلسلاتعودتنا المسلسلات ان في الحلقة الاخيرة كل شيء سيحل والخيوط المتشابكة ستفتح والمشاكل التي تبلغ ذروتها ستنتهي لصالح البطلوان الكذب مهما طال سيكشفوان من يضرب برصاصة بصدره ليس من الضروري ان يموتوانه من الممكن ان ينصلح ذلك الشريروان الغائب حتماً سيعودوصفت لنا المسلسلات تلك المشاهد ا

العلاقات الرايحة راجعة

انا عندي كميه مشاعر متعبه وموجوعه من اللي كل يوم بسمعه من ناس قريبه ليا ف علاقاتهم ..وحاسه بيهم لاني مريت فيه…انا هكتب شويه عن “العلاقات الرايحه راجعه ”الناس اللي بيتعاملو بمنتهي الحب ..وفجأه يختفو ..وفجأة يرجعو ..وكل حياتهم فجأات .. انت مش عارف انت بتعمل ايهانت كانك بتحط نار علي شويه تلج. وبعدها ت

تغييرك الايجابي

تغييرك الايجابي يزعج الاخرين من حولكهم تعودوا عليك بعيوبك … باختصار عيوبك ” امان لهم ”ولهذا تجدهم اول من ينتقد و يستخف من جهودك في التغيير او حتى لا يعترفوا بها او يثمنوها حقهافلا تبتأس … انتقاد الاخرين هي افكارهم هم انعكاسهم هم ولا يعنيك ولا يعبر عنك ??كن قويا بخطوات صغيرة تصل لاحلامك الكبيرة ?#ازا

لمسات الله في كل يوم

لما تكون حاسس بفشل و تلاقي حد متصل ياخد رايك في حاجةو يقولك انا باثق في رايك اوي ….يبقي ربنا بيوريك نص الكوباية المليانلما تكون حاسس برفض من اقرب اصحابك و تلاقي شخص جميل بدا يقرب منك و يملا المكان اللي فضي …يبقي ربنا بيسندك .لما تضيع منك فرصة و تزعل عليها اوي و تفضل تلوم نفسك انك ضيعتها و بعد فترة

لتبقى ذاتك 

كن انتبغض النظر عما يودونك ان تكونلتكن انت وفقط انتمهما كان كفاحهم ان يغيروكلتصبح منمقا بطريقتهم الشجريهكن انت وأعظم ماستحافظ عليه يوماهي انت ابتسامتك طبيعتك وعفويتكانتقاءك لكلماتك كما يحلو لك ويروقتذكر طفولتك … نعم كنت انت فقط من غير تشابههم المملمن غير تدخلاتهم المستمره في تشكيلكوالآن تنظر لنفسك ف

أسكت حتي ترَ المشهد كاملاً

نتحدث كثيراً عن الحب ..فهل تعنونه بمفهومه الذي وُجِد لأجله ؟!لا تطلق علي حب أسمه حتي تتألم ، وتنبض وجعاً ..عندما تجد نفسك تريد التحدث عن الحب..فأسكت قليلاً !أسكت حتي ترَ المشهد كاملاً أمامك ..فنحن معظمنا نسميه حباً حينما نفرح :’))ففي ذلك الوقت تختلط المشاعر وتُعمَي بقية الحواس لكي لا تر الحب في وقته

كل الحب لأبي

لطالما كنت أقلدك بكل شيء ..لطالما كنت لا أتناول إلا مما تتناول .. وبنفس الطريقة ..لطالما كنت لا انام إلا على نفس وسادتك .. وبجانبك .. أمامك .. منك وإليك ..لطالما كنت لا ارتدي إلا كما ترتدي أنت ..لطالما عشت بك .. إليك وفيك ومنك ..كنت طفلة و لكني الآن كبرت …!أصبحت اتأخر في نومي كما أنه لي غرفتي الخاصة

المباراة لم تنتهى بعد

ارتفع صوت المعلق عاليا :مباراة رائعة..معركة تلتحم..جميعهم على خط النار..معركة طاحنة..فريق رائع لقد احرز الجون فى الدقائق الأول..الفريق الاخر لا يلعب بكل قوته..اليوم اداؤه ضعيفا!!كنت اشاهد مباراة نصف النهائى لكأس العالم مع عائلتى..مباراة رائعة فعلا..طاقة اللاعبين لا تنفد رغم مضى الوقت..الكل يحلم بالك

جاتلك دعوة؟

ايه شعورك لما تجيلك دعوة فرح؟-اهتمامطيب و لما يبقي معاها دعوة للريسبشن ؟-انا قريب و محبوبطيب و لو الدعوة دي لحدث عام و مهم يعني مثلا لحفلة في الاوبرا ؟-واو ابقي مهم اويييييو لو صاحب الحدث نفسه هو اللي بعتها ؟ عمر خيرت مثلا ؟-دا انا محدش يعرف يكلمنيمعلش هو حضرتك بتشتغل ايه و وضعك الاجتماعي شكله ايه

تمسكت خطواتي باثارك

راقبت خطوات سيدي ،،،،،.قدمه الثابته خطواته الواثقهميلاده علي الارض وتقدمه واثقا محاورا ليكون فيما لابيهسيره سعيدا للعرسسيره هادئا علي الماءباكيا الي قبر لعازرسيره شافيا ومعلماسيره متالما في جثيماني ومنه للصلب ومحمولا للقبرسيره منتصرا من القبر صاعدا للسماءوراقبت سيري ،،،،قدمي الصغيره المعييهتابعه اث

رسالة إلى إلهى

رسالة إلي إلهي !تحية طيبة و بعد …أود أن أخبرك أني قررت أن أراسلك و أتحدث معك بعد كثير من الألم في حياتي … و في بعض الأوقات لم أكن قادراً علي تحملها فقررت أن أري كيف يتعامل البشر الذين هم من صنع يديك مع هذا الشبح اللعين المعروف بالألم !فرأيت الكثير من ردود الأفعال تجاهة فمنهم الذي يتجاهلة مبادراً بال

مرشحه لهزيمه السرطان

مذكرات مرشحه مثلي للاصابه بالسرطان اجل فانا ممن يمكن اعتبارهم من اصحاب هذا المرض باعتبار ما سيكون. فمن افراد عائلتي الاقربين من سحق هذا المرض واستكمل رسالته في دنيانا . وهناك ايضا من تركته ورحلت مخلفه اياه ورائها. ومنذ سنوات ادركت تلك الاحتماليه. كوني مرشحه بشده لهذه. وطالما راقبت المعركه الضاريه بي

أهلا رمضان

رمضان جانا …. اهلا رمضانناس كتير اوى بتستنى رمضان من السنة للسنة وبتفرح بيه وبتغنى ليهرمضان رمضان والله بعودة يا رمضان … ورمضان جانا وفرحنا به بعد غيابه وبقاله زمانبس لما تيجى تفكر تلاقى فعلا الناس معاها حق انها تتبسط برمضان وتغنى لهفى رمضان بتشوف المحبة اللى تخليك تدى ميه او عصير لأخوك فى وقت الفطا

إيه أحلى حاجة فى الدنيا؟

عارفين احلي حاجه في الدنيا ايه ؟! انك تسمع كلمة حلوة او تشجيع من حد فعلاااا طالع من القلب. انك تسمع كلمة مديح وشكر من حد ميعرفكش لمجرد انك قدمتله مساعده بسيطه جدااا .عارفين احلي حاجه في الدنيا ايه؟! انك تكون سبب في انك تدفع حد من قلبك بجد لطريقه الصح …لطريق نجاحه اللي بجد . عارفين احلي حاجه في الدن

أيوة بأقبل

باقبل التنوع و عدم الكمال باقبل ان الحياة مواسم و عمرها ما كانت و لا هاتكون كاملةلا لياو لا لغيريايوه باقبل انه فيه يوم مطر و يوم مشمس ، في برد و في حر ،صيف وشتا ،ربيع و خريف و نهار وليلايوه باقبل النجاح و كمان الفشل ايوه باقبل ان زي مافي ايام سعيدة و مريحة لكن كمان في ايام حزينة و شاقةايوة باقبل ا

لنا فى الحب شفاء

يا الله لا ادري اليوم كيف اتحدث اليك فعندما تعتريني لا اجد تعبير سوي صمت الكلمات..اري طفله داخلي اصبحت مسؤله!اعلم اني بالغه ولكن جسدا فقط اما الكيان ذاته فملي بالفساد والعقم والتشوه..اظهر امام الاخرين علي قيد الحياة ولكن في اعماق نفسي وعقلي وروحي قد انتنت منذ زمان!!اصبحت مياه العالم باكمله لا تروي ع

طوبي للمتزنين

الموازيه بين المحبه او الحب والاحترام صعبه جدا ، ايوه بيتهيالنا انها سهله والاتنين بييجوا سوا لكن الحقيقه مش كده ، احنا جيل اتربي ان الاحترام خوف وخنقه وسدود ،ان الالقاب حيطان ، وان المحبه بلا حدود تساوي كسر الالقاب والهيبه والاحترام ، ان التريقه خفه دم وانك ينفع تتريق علي اي شخص او حدث ، ان السن مش

الستات بيخوفوا

احنا الرجالة فيه كتير مننا بيخاف من الست اللي ليها حياة خارج اطار حياته الشخصي ..علشان كده تلاقي معظمنا بيدور علي واحدة من غير تجارب ولا خبرات شخصية ولا صداقات ، فتلاقيها في النهاية بنت سطحية وتفكيرها محدود مش فاهمة الدنيا ولا قادرة توازن الامور ولا تقدر حسابات مكسب وخسارة ، فتلاقيه هو شخصياً بدأ يع